القوانين والدراسات القانونية السوري
أهلا وسهلا بك زائرنا العزيز
ان كان لديك أي استشارة قانونية أو مشاركات قانونية
فإن تسجيلك في منتدانا شرف لنا


منتدى خاص بالقوانين والدراسات القانونية السوري
 
الرئيسيةالبوابة الجديدةاليوميةبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بجميع الأعضاء الجدد تتمنى لكم الادارة الفائدة أولا ثم المتعة في منتداكم هذا

شاطر | 
 

 الوكالة بين المفهوم والتطبيق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحامي نورس مشوح
عضو جديد


عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: الوكالة بين المفهوم والتطبيق   الأربعاء ديسمبر 01, 2010 3:20 pm

ا
الوكالة بين المفهوم والتطبيق


[تعريف الوكالة وأهميتها
من خلال التعامل في المجال القانوني والاجتماعي يلاحظ الشخص انه يستحيل على الإنسان الطبيعي أن يقوم بأعماله جميعها بنفسه . ذلك لأنه يقصر في همته وإمكاناته المادية والمعنوية وخبراته عن الإحاطة بكل جوانب الحياة التي يعيشها ويقصر وقته عن تمكينه من القيام بكل متطلباته بذاته وبمفرده , ولتنوع الحياة واختصاصاتها
. عداك عن وجود فئة واسعة في المجتمع لا تستطيع التفرغ لجميع أعمالها على تنوعها وترامي أطرافها .
لذلك كانت الحاجة ماسة لان يعتمد الشخص على غيره على غيره في بعض الأعمال التي يحتاج القيام بها
,ابتكر المشرع عقد الوكالة الذي يتمكن بموجه الشخص من تكليف غيره بالقيام بعمل معين لصالحه لقاء اجر معين , ويكون ذلك الشخص وكيلا عنه يؤدي العمل باسم موكله .
عرف المشرع السوري الوكالة : عقد بمقتضاه يلتزم الوكيل بأن يقوم بعمل قانوني لحساب موكله .

وتتبدى أهمية عقد الوكالة من خلال اتساع نطاقها لتشمل مجالات الحياة جميعها فهي تشمل كافة مناحي الحياة من تعامل الناس في التجارة برية كانت أو بحرية إلى الصناعة إلى حياة الأفراد العاديين.
تطبيق مفهوم الوكالة في القضاء
مرت الوكالة في سورية بمراحل تطور وانتقلت من نظام لاخر تماشيا مع حاجات المجتمع والحركة السياسية المعاصرة .
حيث كانت كتابة العدل سابقا عملا خاصا يخضع لاحكام خاصة , ثم انتقلت بعدها لوزارة العدل التي تقوم بتعيين كتاب العدل كموظفين يتقاضون رواتبا وظيفية .
الا انه وفي الاونة الاخيرة ومع التعاميم الاخيرة لوزارة العدل بخصوص حصر الوكالات العقارية بالكاتب بالعدل الذي يقع ضمن دائرته موقع العقار , والشخصية بالمقيمين اقامة فعلية في منطقة الكاتب بالعدل
وهذا التطبيق يخرج الوكالة من مفهومها ويجردها من فاعليتها والغاية المرجوة منها .
فمن ينظم وكالة عقارية لوكيل يقوم مقامه وينوب عنه بتسجيل عقار في اللاذقية مثلا يشترط عليه حاليا الذهاب لموقع العقار "اللاذقية " ليستطيع تنظيم الوكالة المذكورة الامر الذي يخرج الوكالة من فائدتها فمن يذهب لموقع العقار يسجل العقار مباشرة في السجل المختص
ولا حاجة للوكالة اصلا كونه تكبد العناء للانتقال .
كما ان الكثير من المواطنين لا يملكون الوقت للانتقال والسفر بسبب ظروف عمل خاصة وكانت الوكالات تحل ازمات كثيرة لهم .
كما ان المواطن قد يحتاج اعمل وكالة طارئة لاخر اثناء تنقله خارج مكان اقامته الامر الذي حرم منه المواطن لانه سيطر للعوده لاقامته الحقيقية ليجلب سند اقامة ضمن دائرة عمل الكاتب بالعدل .
ولا يخفى ما في ذلك من فوات المنفعة على شريحة واسعة من المواطنين , وعرقلة سير التجارة والمعاملات الداخلية والخارجية .
واول الخاسرين هو صندوق التعاون ووزارة العدل حيث ان عوائد الوكالات يشكل العمود الفقري لهما

. ونذكر بأن قانون اصول المحاكمات الجديد قد حصر الاختصاص المكاني للدعاوى العقارية بالمحكمة التي تقع ضمن دائرتها العقار ولم يرد ذكر الوكالة لا بالتصريح ولا بالتلميح .
وما يصدر من تعاميم قد لا تكون متوافقة مع روح القانون يجب ان تكون عرضة للمراجعة ولا يوجد اي مبرر يغلب على مصلحة المواطن وحسن سير العدالة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
المدير العام


عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: الوكالة بين المفهوم والتطبيق   الأربعاء ديسمبر 01, 2010 3:26 pm

مشكرو أستاذ نورس ع جهودك

لي عودة للنقاش معك في هذا الموضوع
لك مني كل الاحترام والتقدير دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://law-from-syria.syriaforums.net
المحامي بلال حجازي
عضو جيد


عدد المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 02/12/2010
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: الوكالة بين المفهوم والتطبيق   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 3:10 am

I love you لفتة حلوة كتير منك أستاذ نورس بصراحة الموضوع مهم كتير بس هاد الوضع سوف يستمر حتى ينتهى الروتين والتعقيد

من معاملات الحياة كافة ومن ضمنها الفكرة المشار اليها بموضوع ومتل ما بتعرف السلبيات لا تظهر في أغلب الأحيان إلا

في حيز التطبيق على أرض الواقع وأحيانا بتكون الفائدة المرجوة من الفكرة النظرية معدومة في مرحلة التطبيق العملي

لا وبل محملة بسلبيات ومشقة وإرهاق .

مع جزيل الشكر والعرفان على المعلومات المفيدة

تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الوكالة بين المفهوم والتطبيق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القوانين والدراسات القانونية السوري :: الأقسام العامة :: الحوارات والنقاشات العامة-
انتقل الى: